أزمة بين رمضان صبحي وبيراميدز بسبب تصوير إعلان -->

أزمة بين رمضان صبحي وبيراميدز بسبب تصوير إعلان

رمضان صبحي
رمضان صبحي
نشبت أزمة بين إدارة نادي بيراميدز ورمضان صبحي، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، بسبب تراجع أحد المعلنين عن إتمام تصوير إعلان خاص بأحد المنتجات، تمهيدًا لعرضه خلال شهر رمضان المقبل.

وعلم "برو كورة"، أن رمضان صبحي كان يحضّر نفسه لتصوير أحد الإعلانات، استعدادًا لبثه في شهر رمضان المقبل، ولكنه فوجئ بتراجع الجهة المعلنة عن تصوير الإعلان دون إبداء أي أسباب.

وطلب لاعب بيراميدز من مسئولي ناديه التدخل لتنفيذ تصوير الإعلان أو تعويضه ماليًا، مثلما تم وعده من قبل مسئولي ناديه عند انضمامه للفريق.

وكان اللاعب فسخ تعاقده مع شركات إعلانية في وقت سابق بسبب رحيله عن الأهلي، خاصة أنه كان من المنتظر ظهوره بقميص القلعة الحمراء في الإعلان، وهو الأمر الذي أصبح مستحيلاً بعد انتقاله إلى بيراميدز.
 

مسئولو بيراميدز رفضوا تعويض رمضان صبحي ماديا
ورفض مسئولي بيراميدز، فكرة تعويض اللاعب ماليًا، مؤكدين أنه لا يوجد بند في العقد يسمح للإدارة بتعويض اللاعب ماديا حال فسخ التعاقد مع شركات الإعلانات، لافتين إلى الحديث مع الجهة المعلنة بشكل ودي، لمعرفة أسباب تراجعها عن تنفيذ الإعلان، ولكن دون تحمل أي أعباء مالية حال تمسك الجهة المعلنة بموقفها.

وأبلغ "رمضان صبحي"، مسئولي ناديه أنه هناك تقصيرا في البحث له عن إعلانات، رغم أنه تم التأكيد عليه قبل إتمام الانتقال أنه سيكون هناك تحضيرا لظهوره في العديد من الإعلانات.

وانتقل رمضان صبحي، إلى بيراميدز في صفقة شهدت ضجة إعلامية كبيرة، بسبب رفض اللاعب البقاء مع الأهلي سواء عن تجديد إعارته أو شرائه نهائيًا من ستوك سيتي، مستقرًا على الانتقال إلى بيراميدز مع مطلع الموسم الجديد.