هنا القاهرة.. الزمالك يصطاد الرجاء ليضرب موعدًا ناريا مع الأهلي في نهائي الأبطال -->

هنا القاهرة.. الزمالك يصطاد الرجاء ليضرب موعدًا ناريا مع الأهلي في نهائي الأبطال

 

ضرب الزمالك موعدًا تاريخيًا أمام الأهلي في نهائي دوري أبطال إفريقيا، بعدما تجاوز الرجاء البيضاوي المغربي بنتيجة 3-1 في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، اليوم الأربعاء على ستاد القاهرة الدولي.


وحسم الزمالك مباراتي الذهاب والعودة بنتيجة 4-1، في مجموع المباراتين، بعدما كان قد فاز في لقاء الذهاب بهدف نظيف على الرجاء في عقر داره.


وبذلك استطاع الزمالك أن يضرب موعدًا من جاره الأهلي في نهائي البطولة المقرر 27 نوفمبر الجاري.


أحداث المباراة

بدأ الزمالك المباراة بشكل هادئ، وفي الجانب الأخر كانت هناك محاولات من جانب الرجاء للوصول إلى مرمى الأبيض، لكن التمركز الجيد كان حاضرًا دائمًا في منتصف الملعب.


وأتت أول الكرات الخطرة في الدقيقة 11 من خلال سند الورفلي الذي استقبل ركنية لعبها عبدالإله الحافيظي من الجانب الأيمن، ليصوب الليبي كرة خطيرة بالرأس أبعدها حارس الزمالك العملاق محمد أبو جبل.


وسقط بن مالانجو على أرض الملعب في منطقة الجزاء بالدقيقة 18 مطالبًا بركلة جزاء ضد محمد علاء، لكن الحكم أمر باستمرار اللعب، وأكد على صحة قرار حكم الفيديو المساعد.


وسنحت لدى الزمالك فرصة من أجل التقدم لصالح الزمالك في الدقيقة 23 وصوب كرة قوية ارتطمت في الدفاع وتحولت لركنية.


ولعب محسن متولى كرة تجاه عمق منطقة الجزاء، كادت تخدع محمد أبو جبل بعدما ارتطمت في الدفاع بالدقيقة 25 لكنه استطاع أن يعود في الموعد المناسب وأمسك بالكرة.


واستدرج الزمالك منافسه إلى الأسلوب الذي يناسبه حتى الدقيقة 40 حيث تمركز في وسط ملعب لغلق المساحات على لاعبي الرجاء، واعتمد بشكل أساسي على الهجمات المرتدة من أجل تهديد مرمى الضيوف.


واستمر اللعب على نفس المنوال، حتى نهاية الشوط الأول، وسط امتياز من جانب لاعبي الزمالك في أداء الدور الدفاعي وحرمان الرجاء من تهديد مرمى أبو جبل بالكرات الخطرة.


وتقدم الرجاء المغربي بهدف مباغت في الدقيقة 47 من عمر المباراة بعدما حصل بن مالانجو على الكرة على حدود منطقة الجزاء وارتطمت في ساق عبدالله جمعة لتخدع أبو جبل وتسكن الشباك.


ومع تقدم الرجاء في النتيجة اتجه الزمالك إلى اللعب الهجومي مباشرة والسيطرة على الكرة في وسط ملعب الرجاء على عكس الشوط الأول تمامًا.


واستمر ضغط الزمالك، وفي الدقيقة 60 من عمر المباراة اقترب كثيرًا من مرمى الرجاء لكن تصويبة بنشرقي أتت أعلى من العارضة.


وتعادل الزمالك عن طريق فرجاني ساسي في الدقيقة 62 بعدما حصل على كرة رائعة من بنشرقي على حدود منطقة الجزاء وسددها بوجه القدم الخارجي لترتطم في القائم الأيمن وتسكن الشباك.


وبعدما امتلك الزمالك بطاقة التأهل في يده من جديد عاد أدراجه إلى الدفاع، ولجاء الرجاء إلى الهجوم من جديد في محاولة لخطف الهدف الذي يبقيه في مصر من أجل خوض النهائي أمام الأهلي.


واستطاع مصطفى محمد أن يقتل المباراة في الدقيقة 84 من رأسية رائعة بعدما حصل على عرضية من الجانب الأيمن عن طريق أحمد سيد "زيزو".


وأضاف مصطفى محمد الهدف الثالث في الدقيقة 88 بعدما حصل على كرة من خلف خط دفاع الرجاء لينفرد بمرمى الضيوف، واستطاع بعد ذلك أن يضع الكرة في الشباك.


وكاد الزمالك يكمل المباراة رباعية في الدقيقة 90 عن طريق أشرف بنشرقي لولا إلغاء الهدف بسبب وجود اللاعب المغربي في وضعية تسلل واضح.


وانتهت المباراة بتفوق الزمالك ليواجه الأهلي في النهائي المنتظر على ستاد برج العرب.